عن أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أكمل المؤمنين إيماناً أحسنهم خُلقاَ وألطفهم لأهله ) رواه الترمذى بسن صحيح

عن الحسن أن سلمان الفارسى أتى أبو بكر الصديق رضى الله عنهما فى مرضه الذى مات فيه فقال : أوصنى يا خليفة رسول الله فقال أبو بكر : إن الله فاتح عليكم الدنيا فلا يأخذنَّ منها أحد إلا بلاغا ---- المصدر كنز العمال 2 / 146

عن الحسن أن سلمان الفارسى أتى أبو بكر الصديق رضى الله عنهما فى مرضه الذى مات فيه فقال : أوصنى يا خليفة رسول الله فقال أبو بكر : إن الله فاتح عليكم الدنيا فلا يأخذنَّ منها أحد إلا بلاغا ---- المصدر كنز العمال 2 / 146

عن الحسن أن سلمان الفارسى أتى أبو بكر الصديق رضى الله عنهما فى مرضه الذى مات فيه فقال : أوصنى يا خليفة رسول الله فقال أبو بكر : إن الله فاتح عليكم الدنيا فلا يأخذنَّ منها أحد إلا بلاغا ---- المصدر كنز العمال 2 / 146

عن على رضى الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( سيخرج قوم فى أخر الزمان أحداث الأسنان سفهاء الأحلام يقولون من خير قول البرية لا يجاوز إيمانهم حناجرهم يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية فأينما لقيتموهم فاقتلوهم فإن فى قتلهم أجر لمن قتلهم يوم القيامة  ) رواه البخارى

صفة حملة فكر التكفير

1- حدثاء الأسنان والمعنى أنهم صغار فى أسنانهم لازالوا شباباً والغالب على من كان فى هذا السن أنه لا يكون عنده ما عند الشيوخ الذين عاصروا الأحداث واستقرت أفكارهم فالشباب تتغير أفكارهم لما يتصفون به من الحماسة على ما به هلكتهم

2- " سفهاء الأحلام " أى عقولهم رديئة فبصيرتهم ضعيفة حتى لو حصلوا شئ من العلم فهم يجعلونه على خلاف ما أُريد قال عنهم عمر بن الخطاب : " إنهم إنطلقوا إلى آيات نزلت فى الكفار جعلوها على المؤمنين  " قال عنهم رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يقتلون أهل الإسلام ويدعون أهل الأوثان ) قال القرطبى هذا كله من آثار عبادة الجهالالذين لم يشرح الله صدورهو بنور العلم ثم قال : يكفيك من جهلهم حكمهم بتكفير من شهد له رسول الله بصحة إيمانه وبأنه من أهل الجنة

3- سيما حملة ذلك الفكر ظهورهم بمظاهر مخالفة للمجتمع قال عنهم رسول الله : ( محلقة رؤوسهم ) رواه مسلم قال القرطبى جعلوا ذلك علامة على رفضهم الدنيا وشعاراً ليعرفوا به

 

القرآن الكريم

القرآن الكريم ، قراءه واستماع

شارك