حج بيت الله الحرام - الذاكر

 

هجر الأقارب 4

المسلم فى نظر الإسلام كالشجرة الحانية الوراقة الظلال تظل الأقرب فالأقرب ؛فيبدأ بمن يعول كالأبناء والأباء والأمهات والزوجة ممن نفقتهم واجبة ثم تأتى المراتب كالبر والإحسان كالإخوة والأخوات والأعمام والعمات والأخوال والخالات وغيرهم أى الأقرب فالأقرب

ومن حقوق الرحم تقديم الهدايا والنصيحة والإرشاد للخير ؛ والحق والصواب والله تعالى يقول : ( يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة ) التحريم 6

وقال تعالى : ( وإمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها ) مريم 55

وصلة الرحم من ثمرات الإيمان الصحيح ؛ وعلامة على الصدق والإخلاص --- مرشد الدعاة إلى الله 233

عن أبى هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه ومن كان يؤمن بالله واليوم الأخر فليصل رحمه ومن كان يؤمن بالله واليوم الأخر فليقل خيراً أو ليصمت ) مسلم 48047

وقف أعرابى لرسول الله صلى الله عليه وسلم وهو فى سفر فأخذ بخطام ناقته أو بزمامها ثم قال : يا رسول الله أو يا محمد أخبرنى بما يقربنى من الجنة ويباعدنى من النار فكف النبى صلى الله عليه وسلم ثم نظر فى أصحابه ثم قال : ( لقد وفق هذا أو لقد هُدِى هذا قال : كيف قلت فأعادها فقال النبى صلى الله عليه وسلم تعبد الله لا تشرك به شيئاً وتُقيم الصلاة وتُؤدى الزكاة وتصل الرحم دع الناقة ) البخارى 1397 ومسلم 14 ويبين لنا النبى صلى الله عليه وسلم منزلة الخالة فقال : ( الخالة بمنزلة الأم ) صحيح الترمذى 1905 وبين لنا عظم الثواب إذا تصدق المرء على أقاربه فعن أم المؤمنين ميمونة بنت الحارث أنها أعتقت وليدة ولم تستأذن رسول الله فلما كان يومها الذى يدور عليها فيه قالت أشعرت يا رسول الله أنى أعتقت وليدتى ؟ قال : ( أو قد فعلت ؟ قالت نعم أما إنك لو أعطيتيها أخوالك كان أعظم لأجرك )البخارى 2594 ومسلم 999 وفيه جواز تبرع المرأة من مالها دون إذن زوجها " مسلم بشرح النووى 7 / 73 " وإذا كان القرآن والسنة قد رغبتا فى صلة الرحم فقد حذرنا رسول الله من القطيعة للأرحام فقال : ( ما من ذنب أجدر " أى أحق " أن يُعجل الله لصاحبه العقوبة فى الدنيا مع ما يدخر له فى الأخرة من البغى وقطيعة الرحم ) الترمذى 2511 وقال أيضاً : ( لا يدخل الجنة قاطع ) أى قاطع رحم مسلم 2556 هذا الحديث يتأول تأويلين

أحدهما : حمله على من يستحل قطيعة الرحم بلا سبب ولا شبهة مع علمه بتحريمها فهو كافر ويُخلد فى النار ولا يدخل الجنة أبداً

ثانيهما : معناه ولا يدخلها فى أول الأمر مع السابقين بل يُعاقب بتأخره القدر الذى يريده الله عز وجل " مسلم بشرح النووى 16 / 97 " فمن قطع أقاربه الضعفاء وهجرهم وتكبر عليهم ولم يصلهم ببره وإحسانه وكان غنياً وهم فقراء فهو داخل فى هذا الوعيد محروم عن دخول الجنة إلا أن يتوب إلى الله عز وجل " الكبائر 60 "

يمكنك مشاركة هذه الصفحه عن طريق :

يمكنك المشاركه بكلمة هنا ، ولكن إحذر ، فما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هل تبحث عن شيء

القرآن الكريم

القرآن الكريم ، قراءه واستماع

تطبيقات الذاكر

النتيجة

الجمعة
18 26
آب/أغسطس
ذو القعدة
2017 1438

شارك


إضغط "أعجبني"
ليصلك جديد الموقع علي صفحتك علي الفيسبوك