صلاة الجنازة

صلاة الجنازة أربع تكبيرات لابد منها فإن أخل بواحدة لم تصح صلاته وإن زاد خامسة ففى بطلانها وجهان الأصح لا تبطل الصلاة ولو  خامسة فإن قلنا إن الخامسة تُبطل الصلاة فإن كان مأموماً فكبر إمامه خامسة تُبطل الصلاة فارقه المأموم كما لو قام إلى ركعة خامسة فى الصلاة وإن قلنا بالأصح أنها لا تبطل لم يفارقه ولم يتابعه على الصحيح المشهور فيه وجه ضعف لبعض العلماء أنه يتابعه فإذا قلنا بالمذهب الصحيح أنه لا يتابعه فهل ينتظره ليسلم معه أم يسلم معه فى الحال ؟  فيه وجهان والأصح ينتظره

يمكنك مشاركة هذه الصفحه عن طريق :

يمكنك المشاركه بكلمة هنا ، ولكن إحذر ، فما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد

هل تبحث عن شيء

القرآن الكريم

القرآن الكريم ، قراءه واستماع

تطبيقات الذاكر

النتيجة

الاثنين
11 23
كانون1/ديسمبر
ربيع الأول
2017 1439

شارك


إضغط "أعجبني"
ليصلك جديد الموقع علي صفحتك علي الفيسبوك